زراعات الأسنان

حين يفقد المريض سنًا نحن نستخدم زراعة الأسنان لاستبدال السن المفقود، هذه الأسنان الصناعية مطابقة من حيث الشكل والإحساس والوظيفة للأسنان الطبيعية. يصبح بإمكان المريض تناول أي طعام يريدون واستعادة ابتسامتهم الجميلة، تظهر أسنانهم البديلة بصورة طبيعية دون أي تغيير في ملامح الوجه.

الأسنان الصناعية نفسها مصنوعة من التيتانيوم ويتم غرسها في عظام الفك، فيلتحم العظم بالتيتانيوم مكونًا الأساس اللازم للسن الصناعي

تحافظ الأسنان المزروعة على تكوين الوجه وتمنع العظام من الضمور الذي قد يحدث بعد مدة طويلة من فقدان الأسنان.
تغير زراعة الأسنان من حياة الناس، فيكتشف بواسطتها المرضى طريقة مريحة للأكل، الكلام، الضحك والاستمتاع بالحياة كما اعتادوا.

التقييم

ستكون في أيادي أمينة حين تختار العلاج بزراعة الأسنان، ستبدأ علاجك بفحص للأسنان، أشعة وتاريخ صحي مفصل.
سيتفهم الطبيب أثناء الاستشارة احتياجاتك ومخاوفك، وسيكون فريقنا بالقرب منك دائمًا ليجيب عن أسئلتك ويستمع إلى ما يؤرقك بشأن العلاج وذلك لنتأكد من أن العلاج سيتم بنجاح كامل، كما ستتم هنا مناقشة التكاليف.

الإجراءات

زراعة الأسنان تتم بتثبيت خطافات مصنوعة من التيتانيوم لتعويض جذور الأسنان المفقودة، والتي يتم غرسها في الفك بعملية جراحية. يتم تثبيت أجزاء صغيرة على الجذور الصناعية لتساعد على تثبيت الأسنان بقوة في اللثة.

يحتاج أغلب المرضى إلى عمليتان جراحيتان لتثبيت الأسنان المزروعة. في العملية الأولى يتم تثبيتها في عظم الفك، توجد بعدها مدة نقاهة تختلف من شخص لآخر، وكلما كانت عملية الزرع بعد فقدان السن مباشرة كلما قصرت فترة النقاهة.

تلتحم الأسنان المزروعة مع عظم الفك خلال ثلاثة إلى ستة أشهر بعد الجراحة، خلال هذا الوقت سيعكف أطباؤنا على تصميم طقم الأسنان النهائي الذي ستستخدمه، في بعض الأحيان يمكن وضع هذا الجسر في الفم دون الحاجة للانتظار من ثلاثة إلى ستة أشهر.

في حالات أخرى تبدأ المرحلة الثانية حين يكشف الطبيب الأسنان المزروعة ويعلق بها حلقة معدنية صغيرة، وبعد أسبوعين آخرين يتم أخذ بصمة الأسنان لتتم صناعة قطعة تربط الجسر بالجذور المزروعة، ما إن يتم تشكيل هذه القطعة يتم تركيب الأسنان الصناعية على الجذور.
تستغرق العملية بالكامل ثلاثة إلى ستة أشهر ولا يعاني المرضى في الأغلب مما يمنعهم خلال هذه المدة من ممارسة حياتهم بشكل طبيعي.

بادروا بالحجز
[Total: 0    Average: 0/5]