غاز الضحك

غاز الضحك

أكسيد النيتروز أو N2O هو غاز غير ضار ذو رائحة حلوة يساعد على تخفيف الألم عند استنشاقه. تم اكتشاف هذا الغاز عام 1772 بواسطة هامفري ديفي بينما كان يستعمله كمخفف لألم اللثة والأسنان الذي كان يعاني منه.

كتب هامفري في مذكراته: "في اليوم الذي بلغ فيه الألم ذروته تنشقت ثلاث جرعات كبيرة من غاز أوكسيد النيتروز، كان الألم دائمًا يقل بشكل ملحوظ بعد الشهيق الرابع أو الخامس؛ كان هناك شعور بالألم لعدة دقائق فقط أعقبه شعور بالسعادة".

كان وصف ديفي لغاز الضحك دقيقًا، إنه يقتل الألم ويحفز شعورًا بالسعادة لدى المريض. يقضي المريض خمس دقائق في استنشاق الغاز قبل القيام بأي من إجراءات الأسنان، في هذه الأثناء سيشعر المريض بالسعادة وربما ببعض الدوار. يسمى هذا الغاز بغاز الضحك لأن بعض المرضى سيبدؤون بالضحك عند استنشاقه، إلا أنه لا يتسبب بإفقادهم الوعي.

تستخدم آلات التخدير الحديثة لإيصال جرعة معينة من الغاز مخلوطة بالأوكسجين إلى رئة المريض، ويتم استنشاق الغاز بواسطة الأنف.

يتم تكسير الغاز في الجسم بمعدل 004. % بالتالي حين يقوم المريض بإخراج الغاز أثناء الزفير تكون كمية الغاز التي استنشقها قد خرجت بالكامل إلى هواء الغرفة. سيتأكد فريق عمل العيادة من كون غرفة العلاج جيدة التهوية وأن نظام التخلص من الغاز يعمل بكفاءة.

كيف يعمل غاز أكسيد النيتروز

هناك أربعة مستويات من التخدير تعقب الإحساس الأول بالدوار الخفيف:

تنميل الذراعين والساقين والشعور باهتزاز داخلي.
شعور بالدفء.
الشعور بالابتهاج، والسعادة وحالة من الطفو. في هذه المرحلة قد يسمع المريض أزيزًا مستمرًا يشبه صوت الكهرباء.
الشعور بالنعاس، والصعوبة في إبقاء العينين مفتوحتين أو الكلام، إن شعر المريض بالغثيان فهذا يعني زيادة في الجرعة.

موانع الاستخدام

- المرضى الذين يعانون من التصلب المتعدد، الانتفاخ الرئوي وبعض أمراض الصدر النادرة.

- يجب أن تتجنب الحوامل التعرض لأكسيد النيتروز حيث لم يثبت كونه آمنًا على الحمل.

- المصابون بأمراض الجهاز التنفسي العلوي مثل الأنفلونزا والحساسية لابد ألا يتم الاعتماد على أكسيد النيتروز في تخديرهم حيث لن يصل الغاز بكفاءة إلى داخل الأنف.

استشر طبيبك قبل الموافقة على استخدام غاز أكسيد النيتروز إن كنت تعاني من أية مشكلات في الجهاز التنفسي.

أكسيد النيتروز آمن إن كنت تعاني من الصرع، أمراض الكبد والقلب، السكر وأمراض الدورة الدموية. كما أنه لا يسبب الإصابة بالتحسس.

بادروا بالحجز
[Total: 2    Average: 2/5]