هل تسبب العملية القيصرية تلف للمبايض أو أي خلل يؤدي لانقطاع الدورة؟

Obstetrics gynaecology 850x480 - هل تسبب العملية القيصرية تلف للمبايض أو أي خلل يؤدي لانقطاع الدورة؟

لا تسبب القيصرية بحد ذاتها تلف في المبيضين أو انقطاع في الدورة إلا اذا كانت القيصرية بسبب تمزق الرحم وتم ربط الأوعية الدموية التي تغذي المبيضين و هذا أمر نادر.
لكن النزف الغزير وإنخفاض الضغط المديد أثناء القيصرية أو الولادة الطبيعية يمكن أن يتلف جزء من الغدة النخامية في أسفل الدماغ و هي التي تفرز الهرمونات التي تنشط المبيضين FSH و LH. وهذا معروف بتناذر شيهان. فالمبيضن لا يتلفان بل لا يعملان بسبب غياب الهرمونات المنشطة للمبيضين FSH وLH . يتم معالجة هذه الحالة بإعطاء إبر منشطة للمبيضين التي تكبر الأجربة في المبيضين وتحدث الحمل.

 

مشكلة تكيس المبايض و تأخر الحمل
التكيس يجعل حجم المبيضين أكبر بكثير من المعتاد, و بحالة وجود انقلاب خلفي و لو بسيط في الرحم فإن المبيضين يدفعان من قبل الرحم و الكولون لأعلى الحوض ما يرفع معهما الأنابيب و يحدث عقم بوقي رغم حصول حمل سابق.
و يكثرذلك إذا كانت الولادة بالقيصرية أو بعد جراحة الزائدة أو التهاب بالحوض حيث تحدث التصاقات بعد الجراحة أو الإلتهاب و ترفع الأنابيب خارج الحوض فلا تستطيع الأنابيب التقاط البيوض التي تسقط أسفل الحوض.
و للعلم أكثر من 90 % من المبيضين متعددي الكيسات تحدث عندهن الإباضة دون معالجة, أي أن سبب العقم في هذه الحالة هي آلية بارتفاع الأنابيب و ليست وظيفية او متعلقة بالإباضة. و يعالج ارتفاع الأنابيب بعملية إنزال الأنابيب دون الحاجة لطفل الأنبوب.